لماذا يكرهنا فلسطيني؟

تركي بن عبدالله السديري
دائماً من هو طرف في أي مشكلة، لا يريحه أن يضيف لها خصماً يمكن كسبه أو تحييده.. ويتحتم هذا المفهوم إذا كانت هذه المشكلة تمثل قضية جوهرية هددت حياته، وقضت على حياة بعض من حوله..

للفلسطيني الحق في الاختلاف حول المرئيات السياسية، وشروط المصالحات، ومنافذ السلام. لكن، هل من حقه أن يمارس كراهية خاصة لطرف لم يعاده أو يختلف معه..؟

أتصور أن الفلسطيني مدعو لأن يمثل إعلاماً وحواراً وصراحةً وصدقاً؛ من أجل كسب جميع المساحات حول قضيته..

لا أفهم لماذا يوجد فلسطيني يكرهنا..

لقد نزعت أل التعريف، حتى لا أعمم هذه الكراهية على جميع الفلسطينيين، لكن لحساسية القضية، وحاجة الفلسطيني الملحة إلى الكثير من الأنصار، سواء من يسانده بذاته، أو يسانده عبر نقل وجهات نظره، أو عبر الضغوط على حلفائه.. أقصد يفترض أنه في موقف الكاسب لأي تيار يتوقع منه مساندة قضيته..

عندما يقال: مادام أنك لا تعمم، فما قيمة أن تخص حالات فردية..؟

لا أعمم صحيح.. لكنني لا أتحدث عن مصري، أو سعودي، أو مغربي، أو تونسي، أو سوري شاطح في رؤيته ضد بلد آمن، ولكنني أتناول مواطناً فلسطينياً يفترض أن يكون مشرداً، ويفترض أن يعمل بموضوعية لردع هذا التشرد..

كنت أستغرب وجود فلسطيني في لندن يمارس الإصدار الصحفي، ويتواجد في المحطات الفضائية، ومن كل ما يَكتب أو يقول يخيل لك أن للمملكة ثقلاً سلبياً ضد الوجود الفلسطيني، وليست الوحيدة وأقوى دولة قالت.. لا.. للرئيس بوش أثناء رئاسته، وكادت تتضرر العلاقات مع واشنطن.. لا أريد أن أعدد مواقف المملكة فهي معروفة لدى الجميع ولا يستحق متاجرون يخفون حقيقة أوضاعهم أن يكونوا مثار عرض تصرف أتعفف عنه..

نأتي إلى آخر في أمريكا.. نفس السلوكية.. إصدار ورقي، وآخر الكتروني، ورسالته الشخصية التي يبثها للعالم هي مهمة التكريه بالسعودية، وحشر مختلف الادعاءات والافتراءات والأكاذيب ضدها، بل لايتورع عن استخدام أسماء سعودية لاتعرفه ولا يعرفها..

سؤالي: لماذا فلسطيني يفعل ذلك في لندن..؟ لماذا آخر بنفس الهوية يكرر السلوك في أمريكا، وهما الأحوج إلى مساندة أي طرف عربي لو كانا مجندين رأياً وممارسة إعلام لصالح قضية وطن مفقود..

لا أستغرب هذا الجنوح.. ألم يفرغ ياسر عرفات – رحمه الله – جيوبه أمام العقيد القذافي، منكراً أن يكون تلقى أي دعم مادي من السعودية بالذات..؟ ألم يكن هو شخصياً – والذي تفترض حياديته في أي صراع عربي – أول من أيد صدام حسين عند دخوله إلى الكويت محتلاً..؟ منقول –جريده الرياض

from هوامير البورصة السعودية http://ift.tt/2rDbM54
via IFTTT

Advertisements

Leave a Reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out / Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out / Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out / Change )

Google+ photo

You are commenting using your Google+ account. Log Out / Change )

Connecting to %s